Monday, January 29, 2007

دعوة على العشاء

ذهبت ليلاً للعشاء
كنت مدعوّاً عندهم
رأيتها بين النساء
مرت أعواماً ولم أرها
رأيتها هذا المساء
تذكرت رحلات الصيف
وجولاتنا في الشتاء
أيام الحب الطويلة
ضاعت كلها هباء
كانت كعادتها
أجمل الحاضرين
في أبهى رداء
ترتدي فستاناً داكناً
تعقص شعرها بزهرةٍ حمراء
جسدها أكثر نضوج
ترتدي معطفاً من الفراء
لازالت كما هي فاتنة
كما رأيتها آخر لقاء
تلاقت الأعين لحظة
حلقنا سوياً في السماء
سارت بخفة بساقها الرقيقة
تلك الساق البيضاء
ابتعدت عني خطوة
ثم نظرت وابتسمت
لأصير من الأحياء
دعوتها للرقص
اعتذرت في حياء
أعطيتها باقة من الزهور
بطاقة واسم وزهور حمراء
عادت للابتسام بخفة
رداً للإهداء
سألتني من أنت؟
يبدو وجهك مألوفاً
تبدو من الأصدقاء
ذكرتها بأيامنا سوياً
شردت لحظة
عادت بذاكرتها للوراء
ثم ضحكت وعانقتني
وأشرق وجهها وأضاء
..أأنت يوماً من أحببت
وكنا في الحب شركاء؟
نسبت نفسي الآن إليكي
لم أعد من الغرباء
مرت سنوات طويلة
أنتظر هذا اللقاء
ابتعدت عنكي زمناً
لأكون من الأثرياء
لأكون أهلاً لكي
قوياً من العظماء
..ألا نعيد حبنا للحياة
ونرجع الزمان للوراء..؟
دارت عيناها في وجوه الحاضرين
ثم ضحكت في صفاء
رفعت بنصرها الأيسر
أبصرت دبلة ذهبية
تلمع في نقاء
تغيرت الألوان أمامي
تحولت المروج الممتدة
إلى رمال حارة وصحراء
أصبحت جدب وموت
وكانت حدائق غنّاء
ليتني لم أقابلها
وعشت بقية أيامي
على أمل اللقاء
شعرت بقلبي ممزق
وتحول إلى أشلاء
اعتذرت وتراجعت
دفنت وجهي في الأطباق
شعرت بقلبي يموت
ضربت جذور الحزن في الأعماق
زاغت عيناي
ملئت دموعي الأحداق
ظننت أن الزمن
يقتل حرارة الأشواق
ولكن هاهو شوقي لا يزال متأججاً
وعواصف حبي هوجاء

6 comments:

hearttrainer said...

منتظر الزائر الأول صاحب جائزة الفقرة

إنـســانة said...

انا عاوزة الجايزةةةة

لا بجد قصيدة جميلة جداااا
انا افتكرت حد تانى اللى كاتبها ... شاعر معروف يعنى
لا بجد جميلة ومعلش عشان طلعت متجوزة .. تعيش وتاخد غيرها يا فندم

وإستمر بإبداعك الى الاماااام

والسلام ختام

أنـــا حـــــــــرة said...

هههههههههههههه

انا اهو
فين الجايزة

أنـــا حـــــــــرة said...

ذكرتها بأيامنا سوياً
شردت لحظة

هكذا فعلت حين وصلت لتلك السطور
شردت

أردتك ان تعلم ان الزمن لا يعود للوراء
هذا ضد قوانين الزمن

___________________

فقط حاول التحرر من هاجس القافية و السجع

إبراهيم said...

ياسمين
أطلبي الجايزة يا فندم وانا أجيب فوراً
لسه مطلبتيش؟
ما تطلبي الله؟
لازم تطلبي بس جايزة واحدة لأن لمياء سبقتك ودخلت البلوج الجديد قبلك
أما بالنسبة للسجع والقافية فده بسبب إني لسه جديد في الشعر
عمري ما كنت أفكر اني هكتب شعر أقراه بس لكن حصل حادث خلاني أكتب وواحدة واحدة هتتطور إن شاء الله
الحادث يا ستي هو موت خمسة من اصحابي في حادثة بشعة ما احبش افتكرها ــ حادثة حريق مسرح بني سويف ــ أكيد سمعتي عنها وكان واحد في أصحابي اسمه شادي..شاعر..وفنان بجد..كانت فكرة القصيدة إني كنت معاهم وبتكلم بروح شادي..وروح شادي فعلاً هي اللي اتكلمت مش انا طلع الكلام شعر..وكانت أول قصيدة..ونشرتها في مجلتين..وادوني عليها جايزة في المعهد..ودي اهم واعز جايزة عندي
لو عايزة تقريها قوليلي وانا انشرها عالبلوج انا كنت ناوي انشرها بعد ما أكمل قصيدة دعوة على العشاء لأنها مش كاملة..دي طويلة.. واللي كتبته ده جزء صغير منها
هنشر دلوقتي جزء تاني ومستني تعليقك
أوك سلام يا ساحرة عقول الرجال

إبراهيم said...

لمي

يا لمي يا بنت الناس الكويسين مش لازم يكون اللي في القصيدة حصل فعلاً

هو شبه حصل
وشكراً لكلامك اللي هزني
على فكرة انتي وياسمين اول اتنين يزورو البلوج ولازم الجوايز طبعاً
وانتي لازم تطلبيها الأول
اطلبي بجد وماتخافيش من حاجة قدها وقدود

على فكرة القصيدة مش كاملة الموضوع كبير قوي تابعيني وانت هتعرفي الباقي

سلام يا لمي الصغنونة