Thursday, June 7, 2007

وجوه سأفتقدها



لحظات مع المجهول
صمت
ترقب
دفقات دموع
وبعض من دم

لحظات مع الصمت
مجهول
عناق
بكاء
دفقات من القبلات
وبعض ابتسامات

لحظات أخيرة
في مكان كان يحتوينا
ننظر له تارة بشوق
وتارة بحسرة
وربما بحب
لم نشعر به من قبل

ننظر حولنا لحظات
داخلنا
وإلينا
نتعجب
أهو الرحيل
أحانت الساعة
نتردد
نتلفت
نريد ان نسرق
لحظة من الزمن
بعض من الحياة

لحظات من الحب
مزيد من العطاء
الرغبة
سعادة وانطلاق
وبعض من حزن


اتخرجت النهارده
كان آخر يوم
اتخرجت من مكان
مش عارف بجد ان كنت حبيته
ولا كرهته
حقيقي

المعهد مش شوية عواميد ومسرح وقاعات
المعهد ذكريات
ناس
مش حلوين
مش وحشين
ناس
مجرد ناس
والذكريات
مؤلمة
ولذيذة
ممتعة

بجد مش عارف
أأبكي؟؟ أأفرح؟؟
أأحب؟؟ أأكره؟؟

حقيقي يوم صعب
على الرغم اني اتمنيت اليوم ده جدا
حلمت بيه كتير
كنت دايماً بقول زي كل الناس
امتى هخلص بقى
انا واصحابي كنا بنقول كده مع بعض
لكن الحقيقة
يوم الخلاص ده
مش عارف
كان يوم حلو؟؟
مر؟؟
كنا سعداء مش فاهم؟؟
متضايقين؟؟

احنا خرجنا
اتنططنا ولعبنا
ركبنا النيل وأكلنا سوا كالعادة
ضحكنا وهزرنا

بس مش عارف
ان كنا فرحانين
ولا زعلانين
ولا ايه؟

كنا بنضحك
وبنرقص
وبنغني

ومع ذلك بكينا
عيونا دمعت لما حانت اللحظة
اننا هنفترق

وبقى السؤال اللي داير جوه كل واحد فينا
هنشوف بعض تاني؟
أكيد
الإجابة اختلفت
يعني أنا كنت من جوايا خايف الحياه تاخدنا
وليد ببساطته المعهودة حاسس اننا أكيد هنتقابل دايما
أميرة كانت كعادتها متفائلة ومصممة اننا عمرنا ما هنفترق ابدا
مي عينيها غرقت دموع واحمرت ومفهمتش من عينيها حاجة
غادة كانت رجلها وجعاها من التنطيط ومش بتفكر غير في كعب رجلها اللي اتهرى
سالي وسامر كانوا بيخططوا انهم هم اللي هيدبروا الخروجات
طبعا غصب عن الجميع
مواعيد وأماكن اجباري

بجد بحبكوا قوي

لأول مرة بكتب بوست شخصي
عن ناس بحبهم
وعن نفسي
لأني نفسي اننا دايما نفضل سوا
مهما حصل

رغم اننا المفروض نفرح بالتخرج
بس بجد
انا واثق ان اللحظة صعبة
الناس اللي دايماً سوا
يومياً
أربع سنين
كل يوم
حوالي 8 ساعات مع بعض
بيتهيألي اننا أكتر من الاخوات
عمرنا ما نزعل الا ونتصالح

لأ لازم احكي النهاردة واتكلم
لازم اتكلم كتير

ذكريات جميلة
وليد صديق عمري

وليد وانا اتصاحبنا فجأة وبلا مقدمات
وبلا أي تجارب
أو مواقف
بجد حتى مكناش نعرف أسماء بعض

المهم أيام امتحانات القبول والورشة
شفت وليد
مش عارف ليه رحت سلمت عليه
وكل يوم اسلم ويسلم عليه
من جوايا حبيته مش عارف ليه
لقيته بيقولي اللي مقدرتش اقوله
قاللي والله انا حبيتك قوي وحاسس اننا هنقبل في المعهد ونبقى اصحاب
قلتله والله نفس احساسي

وطبعا بيني وبينكوا اتكسفت أسأله عن اسمه
جريت على كشف الأسماء
وقريت الاسم
طبعا قريت غلط
وكنت بناديه باسم واحد تاني
شفتوا

وليد وانا بجد ويارب دايما عمرنا ما اختلفنا ابدا
عمرنا ما حاجة حصلت بينا ولا حتى زعل صغير
دايما متفقين
وللأبد
" وراك يا وليد "
ووليد بس فاهم معنى الكلمة دي

أما أميرة دي حكاية
بت كده مشكلة
حتة سكر
أحلى حاجة في حياتي
شقية وحبوبة
وبجد
عمر ما حد كرهها أبدا
وعمر ما حد قال عليها حاجة وحشة
ولازم تتحب
هو كده تتحب وببلطجة كمان
لأنها انسانة نضيفة جدا
أميرة دايما تحب تنكش البشر
مبتهداش أبدا
وحالمة قوي
ونومها تقيييييل
أيام الامتحانات بتطلع عيني وانا برنلها علشان تصحى
الغريب اني انا وأميرة بنزعل كتير من بعض
وبصراحة
كتير بنقاطع بعض
لكن دايما بنتصالح
الغريب اننا بنتصالح فجأة
وبننسى كل حاجة
وبجد عمرنا ما بنزعل سوا وحد فينا بيكره التاني او بيقل احترمه للتاني
الاحترام والحب مش بيتهزوا
حتى في زعلها مخلصة
مش عارف
بحس انها بنتي والله
رغم اني اكبر منها بشهرين بس
بثق فيها جدا
وعمري ما هيكون ليه صديقة زيها
وبجد أنا مبستريحش غير معاها
لأن أميرة انسانة بسيطة قوي
واخدة الحياه ببساطة
مش معقداها
مفيش حاجة ممكن تاخد أكبر من حجمها
مش هقدر أوصف بساطتها
بساطة حاجة كده زي انسان بيبتسم للحياة بهدوء
قاطعة فيه قوي بنت الايه
يا رب دايما مع بعض


أما سالي وسامر
اسمهم مرتبط ببعض
واضح ليه؟
طائري السنونو
تحفتين من تحف الزمن
أحلى اتنين مرتبطين شفتهم في الدنيا
يا رب يخليهم لبعض
سامر لما بييجي يأكل سالي
وهي تقوله لأ
يقولها وحياة طائر السنونو
تسمع الكلام
وتشوفوهم
تفتكروا العصافير
بجد
دول اللي نفسي أرقص في فرحهم

مي فارس
البت الشقية اللعبية المفروسة المهروسة المدووشة
دايما دوشة تبقى مي
فيه قلق
مي
تليفوني بيرن بالليل وانا نايم تعبان
تبقى مي
حد تلاقيه قلقان لما تكون الحياه سهلة
تبقى مي
أما لما الحياة تتلخبط وتتعقد
تلاقيها بااااااردة وبتضحك ومفيش حاجة
مي برده
حتة بت عجيبة
لو شفتها
هتحبها غصب عنك
بصراحة
رغم انها بتخنقني ساعات
بس عمرنا ما اتخانقنا ولا زعلنا
متفاهمين
اصلها بتسمع الكلام
مش زي أميرة
عندية ودماغها ناشفة
بتوحشني ساعات
مش على طول
لأنها بيني وبينكوا
مش بتديني فرصة
بتكلمني كتير
ربنا يكرمها ويارب متساناش بقى

أما غادة
فهي البت اللي اسمها تررررم
اللي قال عليها العسيلي
حاجة صغنونة كده
صاحبة أقوى رنة كعب في المعهد
وهي داخلة المعهد الصبح
نعرف انها جت
لأن الكعب مش بيخبي
طك طك طك
وهي شقية برده
كل شلتي شقية اعمل ايه يعني
ومش بتحب الدراسة خالص
ولا الامتحانات
عاوزة تخلص بقى
أصلها لسه في تالتة
ربنا معاها بقى


مش عارف اتكلم أقول عنهم ايه؟
انا أصلاً ناوي أفضل أتكلم عنهم كتير
لأن شوية الكلام دول يمكن ريحوني شوية
ولأنهم وحشني قوي
ونفسي نفضل سوا دايما
ويجمعنا الشغل
زي الدراسة
ربنا يكمل على خير
وننجح كلنا

بجد هتوحشوني
وبحبكم قوي
ممكن أعيط بقى؟

لأول مرة بقى هحط صور شخصية في المدونة بتاعتي
انا بصراحة مبحبش أتكلم عن نفسي
ولا عن حاجة شخصية
بس قلت الصور
مش مشكلة
أهه حاجة نفتكر بيها أحسن أيام في الدنيا
بس عامة
مش هقول أنا مين في الصور
متفقين
خمنوا انتوا
واللي يعرف يخليها في نفسه

طبعا بالنسبة لصديقاتي العزيزات
محطتش صورهم
علشان مش من حقي
لو حد منهم قاللي عادي
هتلاقوا صورهم نطت في البوست
بس بصراحة
مش عاوزهم يتحسدوا
ملكات جمال معلش

ده مستر وليد ووراه المعهد زي ما انتوا شايفين
بعواميده والبشر
بس دي صورة من سنة كده
الشكل اتغير كتير
قصدي المعهد يعني
وليد شكله مبيتغيرش أبداً

دي بقى صورة جماعية
وفي الصورة اصحابي
تمثيل ودراما
وكذا دفعة
هتلاقوا ناس من سنة أولى
وناس من تالتة
وناس من رابعة
كلنا اصحاب

دي صورة طبعا تحفة
في النص دكتور عبد الناصر الجميل صديق الطلبة الجميل
من قسم الديكور
حواليه بقى
كل الأقسام
في تحية للجميع

أما هنا واضح الاختناق اللي بيسببه لينا السيد العميد
قدام المكتب
وهو جوه على فكرة
وقفنا نعبر عن رأينا بكل وضوح
وبيتهيألي اننا واضح اننا مش بندعي الاختناق
فيه واحد بيموت تحت اهوه

أيام جميلة
أجمل أيام مرت عليه من عمري
ربنا يوفقنا ونفضل سوا دايما
بجد
انا بحبكوا قوي
وعاوزكوا جمبي دايماً

22 comments:

Yosif said...

أول مرة اجي هنا ..
جيت في بوست شخصي جدا .. لكن مفيش فرق كبير .. ما هو اي تدوينة بتكون شخصية برضه حتي لو عن عن ازمة كوريا الشمالية مع امريكا .. المهم انا احييك و احيي وصفك للحظات الاخيرة و الارتباك الشعوري في اليوم الاخير .. كان بسيط و سهل لكن واصل و مؤثر بقوة .. و دايما بنتعب ورا طموحاتنا و نجري وراها لغاية ما نوصل فنلتفت نلاقي ذكرياتنا .. و اوقاتنا الجميلة و ما نعرفش خسرناها و لا كسبنا اللي كنا بنسعي وراه .. علي حد وصفك .. انت كسبت كتير .. الناس اللي عرفتهم و احببتهم .. و استمرار المعرفة متوقف علي البشر اكيد اكتر من الظروف .. مهم تستمسك بالمشاعر الجميلة اللي بتربطك بيهم و لا تستسلم - كعادة الكثيرين - للظروف او المراحل الجديدة اللي ممكن تسرقك من ذكرياتك و مشاعرك الجميلة .. او تخليك تنساها .. فتنسي جزء جميل من نفسك .. و برضه هم ليهم دور موازي ..
تمنياتي بالتوفيق

نبيــذ said...

:)

ادم المصري said...

ياااااااااه يا صاحبي
.
.
مش لاقي كلام اقوله
)):

ادم المصري said...

مش هتخصر كتير
بكرة تتخرج
.
دوامة الدنيا والحياة اكبر من كونها تعمل اعتبارات للصداقة او للزمالة
.
.
ياريت تقدر تقاومها
.
.
وابقي ارجع اقري الكلام
دا بعد عشر سنين كدا
.
.
وابقي قولي ساعتها
ازي الحال

3ashe2elro7 said...

بجد فكرتنى باخر سنة ليا فى الكلية
شريط سريع عدى على دماغى افتكرت 5سنين كلية
كليتنا بقى كانت مجمعه ناس من شرق مصر و غربها و شمالها و جنوبها
كوكتيل غريب من البشر و خصوصا انهم مكنوش 8 ساعات بس كانوا طول يوم ماعدا ساعات النوم بس
مع بعض فى الكلية و نرجع المدينة الجامعيه مع بعض لعب و هزار جد ومذاكرة كل الحالات عيشناها مع بعض
بس متخافش ان شاء الله هتفضلوا فاكرين بعض و الاهم انكم هتبقوا مع بعض ان شاء الله من غير فرقة
بس هوه انت مين فيهم فى الصورة ؟
مبروووك التخرج و سلامووز و مانجة

reri said...

إنت يا إبراهيم تعبتني
طول ما أنا بقرأ البوست
وأنا شايفه نفسي
زي اليومين دول من سنتين برده كنا في نفس الحاله انا وأصحابي
وآخر يوم كان ناقص ناخد بلاط الكليه معانا
ولا المعامل اللي كنا بنكرهها كان نفسنا نرجع للحظه فيها تاني
ده غير تفكيرنا إننا مهما إتفقنا وإتقابلنا مش هيكون زي أيام الجامعه اللي بنتقابل فيها كل يوم
أنا عملت بوست قريب إسمه أين عمري
إتكلمت فيه عن أيام الجامعه إزاي مرت هوا
وإزاي أنا كنت غبيه لما إتمنيتها تنتهي وأنا فيها
كنت عايزه أتخرج وأرتاح من المذاكره بس فعلا إكتشفت بعد كده إني كنت غبيه جدا... إبقي شوف البوست ده

بوستك خلاني أطول أصله لمسني أوي أوي
ربنا يوفقك ويجمعك إنت وإصحابك علي طول
بس هات ودنك
إحنا كنا كده برده أول ما إتخرجنا .. بس دلوقت ... تليفونات وكا واحد فعلا الحياه أخدته
هو ده الواقع اللي بنكون رافضينه في أول التخرج وبنقول إستحاله
بس فعلا الدنيا بتاخد أوي

سلامي ليك

shams said...

إبراهيم
مش عارفة اقولك مبروك على التخرج
ولا قلبي معاك عشان هتفترق انتو واصحابكو
اصل الشهادة كده كده كنت هتاخدها لو كنت درست في اي حتة تانية

لكن الأصحاب اللي انت حكيت عنهم دول استحالة تلاقيهم في حتة تانية واستحالة بعد ما عرفتهم هتعرف ناس زيهم او حد تاني ييجي ياخد مكانهم في قلبك

بجد انت فكرتني بسنة ما اتخرجت انا
كنا كلنا بنقول هنشوف بعض اكيد ولو معرفناش نشوف بعض هنتكلم في التليفون

بس للأسف اصحابي كلهم خذلوني وبقيت انا اللي اتصل بيهم واسأل عليهم لغاية ما حسيت اني برزل عليهم وحسيت انهم بيقولوا هي فاضية !! كل شوية بتتصل وتسأل

وده طبعاً لأن فيهم اللي اتخطبت واللي اتجوزت واللي خلفت واللي اشتغلت

طب مانا هو بشتغل برده بس لسه فاكراهم وفاكرة الأيام الحلوة اللي قضيناها سوا بجد والله العظيم عمرها ما هتتعوض

ابراهيم
خليك دايماً على اتصال بيهم
وتأكد انكو فعلاً عمركو ما هتنسوا بعض

تحياتي الخالصة وسلاماتي

أمـــاني said...

فكرتني بأيام جميلة...ميرسي
ربنا يخليكوا لبعض
و أحب أطمنك...أنا بيني و بين أصحابي بلاد...و برده لسه مع بعض
:)

cat_eyes(همس الليل) said...

ياااااااااااااه
اصعب ما فى الحياه الفراق

ايه رايك لو الفراق دا مكنش فى الصحاب كان فىلا اقرب ناس لقلبك

وفصل بينكو بلاد واخدتكو من بعض دنيا


الفراق المر
والالم المميت

اتعود دى سنه الحياه
هههههههه
شعورك وصلى ودمع ليا عيونى
بس مش دمعه حزن
دمعه لا مبالاه
وتنهيده من قلب اتعبه الفراق

The Alien said...

فكرتني باليوم دا
فعلا كان يوم صعب مليان بأحاسيس كتير
شوية سعادة علي حزن و قلق

علي العموم مبروك التخرج
تحياتي

Sharm said...

نفس الاحساس حسيته اول امبارح و مقلتش غير هتوحشيني في بوست خاص بكليتي

إبراهيم محسن said...

يوسف

مرحب بيك واتشرفت بوجودك ويارب موجود دايما

صحيح المدونات شخصية لكن الانطلاق بيكون من الشخصي للعام لكن البوست ده شخصي بحت ولا اعتقد انه يهم حد غيري انا

أجمل حاجة في الدنيا الذكريات سواء كانت جميلة أو سيئة لأنها في جميع الحالات تذكرنا بحالة من الشعور أو موقف ما
ومنه بنحس بحنين أو شوق أو بنتعلم حاجة
وشكراً لكلامك

شرفتني

إبراهيم محسن said...

نبيذ

انا زعلان منك جدا على فكرة

إبراهيم محسن said...

آدم المصري

ياااااااااه يا عمي
انا كمان هقول ايه بعد تشريفك الجميل ده
:)

إبراهيم محسن said...

آدم المصري

تصدق يا كبير

اني فعلاً متخيل شكل البوست ده بعد فترة
حاسس اني لما هقراه ساعتها هعيط
مش عارف
بكرة أقولك

إبراهيم محسن said...

عاشق الروح

ازيك يا صاحبي عامل ايه؟؟
انت كنت في كلية ايه بقى؟ هندسة؟

ايام جميلة ودايماً هنفتكرها
بس يارب اصحاب الأيام دي يفضلوا جمبنا

مين انا في الصورة
ممممممممم
خمن كده
:)

إبراهيم محسن said...

ريري

تعبتك؟؟
أكيد خليتك تحسي بالشجن والشوق
مش تعبتك
المهم انك بتفتكري الأيام دي بالخير
ومتقلقيش
العمر موجود وبيتجدد
وأنا هقرا البوست بتاعك ان شاء الله
وعلى فكرة
لما اديتك ودني
فكرت في كلامك
وحسيت بيه
بس انا مصمم أتمسك باصحابي
حتى النهاية
ويارب هم كمان يتمسكوا ببعض وبيه
علشان نفضل سوا
وربنا يوفق الجميع

اسعدتيني بجد

إبراهيم محسن said...

شمس

ههههههههههههه
على فكرة انت ضحكتيني جدا
أكبر مشكلة بتواجه بنات برج العقرب
الشعور بأنهن غير مقبولات من الآخر
أو بمعنى انهم تقال على الآخر
يعني قلتي انك حستي انهم بيقولوا انك واحدة فاضية
لكن صدقيني لو بتحبيهم بجد وبيحبوكي
أكيد محدش منهم بيقول كده
وأكيد بيسعدوا باتصالك
فكرتيني بصديقة عقرب برده
كل ما تتصل بيه تقولي
" بجد يا ابراهيم انا حاسة اني مضايقاك أو اني تقيلة عليك "
مع اني ببقى فرحان باتصالها

شمس
ثقي في نفسك
انت حد جميل
وزي ما بسعد بتعليقك عندي
اكيد هم بيسعدوا باتصالك
ولما بتغيبي شوية
بحس بغيبتك
ربنا يوفقك

قوليلي بقى
انت اشتغلي ايه؟
سواقة؟
:)

إبراهيم محسن said...

أماني

ربنا يطمن قلبك دايما
ومتغيبيش عني تاني بقى
وشكرا ليكي قوي

إبراهيم محسن said...

همس الليل

يا خبر ابيض
السيدة الجميلة صاحبة القلب الأبيض عندي في مدونتي
انت بتتواضعي
بجد
انا بفرح لما بتمري عليه

قلبك جميل
وأكيد هيلاقي اللقاء العطر الدافئ
زي ما شاف الوداع المؤلم
انا حاسس بيكي على فكرة
بس واثق انك كويسة
وربنا يوفقك

إبراهيم محسن said...

بيشو

الله يبارك فيك يا كبير
ودايما للأمام بقى
تحياتي

إبراهيم محسن said...

شارم

مبروك التخرج
وشد حيلك
وكل الأيام دي هتوحشنا
شكرا