Thursday, January 3, 2008

الكلمات المناسبة

ظللت طوال الليل أبحث عن الكلمات المناسبة ، الكلمات التي تناسب رجل يترك فتاة كان يعشقها بعد أن أكتشف انه لم يكن يحبها ، بل كان يشتهيها

هي الآن بين ذراعي ، نائمة ، تمنيت تلك اللحظة كثيراً ، رأيتها في أحلامي ، ولكني لم أكن أعلم أنها حين ستحدث سأكتشف أنني لم أكن أتمنى من تلك الفتاة سوى تلك اللحظة

كنت أشعر بنبض قلبها الصغير على جسدي ، وكان صوت أنفاسها الهادئة واضحاً ، في صمت تلك الليلة ، ليلة بلا قمر ، ليلة صامتة ، حزينة ، كنت أشفق عليها ، لذا كنت أبحث عن الكلمات المناسبة ، وفكرت أنه ماذا لو كنت تزوجتها وشعرت بما أشعر به الآن في ليلة زواجنا الأولى ، ماذا كنت سأفعل ، بالتأكيد كان الأمر سيكون أكثر صعوبة ، لن يتوقف على بعض كلمات مناسبة أقولها لها ، كنت أفكر بأنانية

كانت بين أحضاني تحلم ، فكرت في أنه لو كان للتفكير صوتاً ، لما استطعت أن أفكر في هذا في تلك اللحظة

غلبني النعاس وأنا أفكر في الكلمات المناسبة ، رأيتها في أحلامي تبكي ، ورأيتها تموت وأنا قاتلها ، أراها جريحة في معركة تارة ، وأراها تارة أخرى جارية في محفلي النسائي

استيقظت لأجدني وحيداً على السرير ، لم تكن بجواري ، يبدو أنها في مكان ما بالمنزل ، ربما كانت تجهز لنا طعام الإفطار ، عدت أتذكر ما
كنت أفكر فيه ليلة أمس ، وأخذت أبحث بسرعة عن الكلمات المناسبة
اعتدلت ، وجدت بجوار السرير أسفل سلسلة مفاتيحي ورقة صغيرة ، أخذتها ، كانت فيها كلمات بسيطة ، كلمات عجزت أنا عن إيجاد مثلها ، كلمات تناسب فتاة تقول لرجل أنها ظنت يوماً أنها لم تعشق غيره ، ولكنها صغيرة لم تستطع التفرقة بين الحب والاشتهاء إلا في تلك الليلة وأنهت كلماتها باعتذار وشكرتني على تلك الليلة الجميلة

طويت الورقة ، يبدو أنها قد رحلت عني للأبد ، تركتني حين وجدت هي الكلمات المناسبة ، شعرت في تلك اللحظة كم كنت مخدوعاً ، وكم سأفتقد فتاة صغيرة أحببتها ، فتاة لم تستطع أن تفرق بين الحب والاشتهاء

12 comments:

MerMaid said...

الاول

حمد الله علي السلامة و نورت مدونتك تاني
-------
ثانيا
القصة جميلة
بس انا في حاجة مش واضحة بالنسبة لي

هم الاتنين اكتشفوا انهم كان عندهم اشتهاء و ليس حب؟؟
ولا انا بيتهيالي؟؟

هي كانت قوية وعبرت عن كدة
لكن هو كان متردد في ايجاد الكلمات المناسبة
:))

مظبوط؟؟

----------------
نورت بجد :))

شيماء الجيزى said...

اهلا بعودتك من جديد

نورت الدنيا

..............

كلماتك اصابتنى فى مقتل
فارتجفت يداى معها

اظنك
اصبت

No Fear said...

السلام عليكم
حبيبي
حمد لله علي السلامة
أنا عارف مقصر في حقك قوي بس معلش سامحني
بمناسبة البوست
هو رائع بس ثقافتي ترفضه جاهل بقة معلش
بس عودة جامدة يا دفعة

shahrzad_storry teller said...

حمدا لله على السلامة
قصة جميلة فعلا ؛نريد المزيد؛ياريت تنورني بزيارتك

shayma said...

يعنى تيجى تصيده يصيدك
:))
طب ماكان من الاول
:))))))))))

حمدلله على سلامتك طبعا
:))))
سلامى

وينكى said...

كل سنه وانتم طيبين
وحبيت أعزمكم على حفل افتتاح دار الكتب بتاعت صاحب البوابه , زميلنا البلوجرى الفظيع
ودا هايكون يوم الخميس 10 يناير الساعه 6 مساءا فى مكتبة البلد , 31 شارع محمد محمود بالتحرير
عاوزين تواجد مكثف هناك
مستنيينكواااااااااااا

الأرمـوطــي said...

انا قلت اجى امسى
سلام

smraa alnil said...

انت فينك يا عم الحاج

ثانيا امثلة التفايت مثل فتاتك كثيرة
واكثرها الرجل ممن لا يستطيعون التفرقة بين الحب والاشتهاء

اظهر يا ابراهيم بدل ما افجر نفسي في مدونتك

david santos said...

CONGRATULATIONS EGYPYO!!!!!!!!!!

إبراهيم محسن said...

mermaid
-------
الله يسلمك وسوري اني اتأخرت في الرد

بخصوص ثانياً
سؤالك لا يمكنني الاجابه عليه فإن أجبت عليه فلا داع للقصه اعتقد انه يمكنك انك تقدري تعفي اجابة سؤالك لوحدك

!هي كانت قويه وهو كان متردد
اعتقد ان الأصح يبقى
ان هي كانت اسرع منه في اتخاذ القرار
لاحظي ان هو مكنش متردد كان واخد القرار بس مش لاقي الاسلوب الأمثل
هي كانت اسرع

انت نورتيني حقيقي وشكرا ليكي جدا


شيماء الجيزي
-----------
شكرا ليكي
انت اللي نورتيني

كلماتي اصابتك
اظنك واهمه
مزيد من التفكير من فضلك


no fear
-------
اهلا بيك يا ريس
الله يسلمك يا كبير
ليش مش بتسأل ؟

أولا انت قلت ان البوست رائع ومع ذلك قلت ان ثقافتك ترفضه
طيب كان المفروض توضح لي ثقافتك بالظبط
ثانيا قلت انك ترفضه ووصفت نفسك بالجهل ؟؟ ليه ؟؟ مش جايز انا اللي جاهل يا عمي

ثالثا انت مش دفعتي علشان تقولي يا دفعه :))))

شكرا يا ريس


شهرزاد
------
شكرا ، أكيد


شيماء
-----
دائما لا نعرف قيمة الاشياء الا عندما تصبح غير ذات وجود فالأشياء السهله لا نشعر بقيمتها
اظن ان الكلام ده مفيد جدا للبنات

شكرا يا بنوته

وينكي
-----
اوبس
انا في الجيش يا سيدتي الجميله
صعب جدا
بس اعتبروني موجود بقلبي


الأرموطي
------
سعادتك مش فالح غير في الكلمه دي يا عم هو الكلام غلي ولا ايه
عامة م هقبل المسا ده المره دي
هقبله لو اتصلت بيه


سمرا
----
ايه التواضع ده يا بت ؟
في مدونتي

الأمثله كتير والموقف حقيقي

فجري نفسك يلا خلينا نخلص منها
اصلي لابس صديري واقي من السمراوات المتفجرات زيك

زي الفل

Mr.David
--------
Thanks alot Mr.David,Egyptions always on top

شكرا للجميع وادعولي بالخير

شجره الدر said...

حمدلله على سلامتك
فينك ياراجل
القصه حلوه اوى
موقف اكثر من صعب
وعلى فكره الصوره اللى مع البوست هايله
أسرتنى
مش عارفه اعلق على البوست اقول ايه
لكن
عامه دايما الممنوع مرغوب
دايما
تحياتى الملكيه

إبراهيم محسن said...

سمو الملكة شجرة الدر
تحياتي المتواضعة وبعد
انا متواجد دائما
وانا سعيد بزيارتك الجميلة
وشكراً على اطراءك
واتفضلي الصورة هدية مني

فكرك ان الموقف صعب ؟
طيب صعب على مين فيهم؟
اعتقد ان الموقف ابسط من كده
تحتاج شخصياتي إلى مزيد من العقلانية